Miswak – 2

Cara Sunnah Menggunakan Miswak

1. Cara memegang miswak adalah meletakkan ibu jari dan jari kelingking di bawah miswak sedangkan jari yang lain berada di bahagian atas miswak.[1]

2. Memegang miswak dengan tangan kanan dan mula membersihkan gigi daripada kanan.[2]

3. Buat miswak untuk gigi secara mendatar dan untuk lidah secara menegak. Begitu juga, miswak perlu dibuat untuk lelangit dengan lembut.[3]

عن أبي موسى رضي الله عنه قال: دخلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يستاك وهو واضع طرف السواك على لسانه يستن إلى فوق فوصف حماد كأنه يرفع سواكه قال حماد: ووصفه لنا غيلان قال: كان يستن طولا (مسند أحمد، الرقم: 19737)[4]

Saidina Abu Musa (radhiallahu anhu) meriwayatkan, “Pada suatu hari aku datang kepada Rasulullah (sallallahu alaihi wa sallam) ketika mana baginda sedang bersugi dan aku temui baginda sedang menggosok lidah baginda secara menegak.”

عن عطاء بن أبي رباح رحمه الله قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إذا شربتم فاشربوا مصا وإذا استكتم فاستاكوا عرضا (التلخيص الحبير 1/96)[5]

Saidina Ata’ bin Abi Rabaah (rahimahullah) meriwayatkan bahawa Rasulullah (sallallahu alaihi wa sallam) bersabda,” Apabila kamu minum, maka minumlah seteguk demi seteguk (dan elakkan daripada meneguk minuman tersebut sekaligus) dan apabila kamu bersugi, maka gosoklah (gigi) secara mendatar.”

4. Selepas menggunakan miswak, basuhlah dan biarkan ia berada dalam keadaan berdiri menegak.[6]

5. Pada waktu ketiadaan miswak, jejari tidak boleh digunakan sebagai pengganti miswak. Seseorang boleh menggunakan sesuatu yang kasar dan boleh membersihkan mulut seperti berus gigi.[7]

6. Miswak, panjangnya tidaklah seharusnya melebihi satu jengkal.[8]

7. Mana mana batang yang berguna untuk membersihkan mulut dan ianya tidak memudaratkan ataupun beracun boleh digunakan sebagai miswak. Miswak yang paling bagus adalah yang diambil daripada pokok peelu dan kemudiannya pokok zaitun.[9]

عن معاذ بن جبل رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: نعم السواك الزيتون من شجرة مباركة تطيب الفم وتذهب بالحفر وهو سواكي وسواك الأنبياء قبلي (مجمع الزوائد، الرقم: 2576)[10]

Saidina Mu’az bin Jabal (radhiallahu anhu) meriwayatkan bahawa Saidina Rasulullah (sallaallahu alaihi wasallam) bersabda, “Betapa cemerlangnya miswak yang dibuat daripada pokok zaitun! Ianya daripada pokok yang berkat, membersihkan mulut dan membuang penyakit gusi (dan membuang kekuningan gigi). Ianya adalah miswakku dan juga miswak Ambiya (alaihimu salam) yang lalu.”

عن ابن مسعود رضي الله عنه كنت أجتني لرسول الله صلى الله عليه وسلم سواكا من أراك (إعلاء السنن 1/75 ،التلخيص الحبير 1/95)[11]

Saidina Abdullah bin Mas’ud (radhiallahu anhu) meriwayatkan, “Aku selalu mematahkan dahan dahan daripada pokok peelu untuk miswak Rasulullah (sallaallahu alaihi wasallam).”


[1] وينبغي … أن يجعل خنصره وإبهامه تحته والأصابع الثلاثة الباقية فوقه (تحفة المحتاج 1/235)

قال الترمذي الحكيم: تجعل الخنصر من يمينك أسفل السواك تحته والبنصر والوسطى والسبابة فوقه واجعل الإبهام أسفل رأس السواك تحته كذلك السنة فيه كما روي عن عبد الله بن مسعود (عجالة المحتاج إلى توجيه المنهاج 1/98)

[2] ويسن أن يستاك باليمين من يمنى فمه (مغني المحتاج 1/164)

ويسن أن يكون باليمين مطلقا لأنها لا تباشر القذر مع شرف الفم وشرف المقصود بالسواك وأن يبدأ بجانب الفم الأيمن (تحفة المحتاج 1/235)

[3] ويستحب أن يستاك عرضا (روضة الطالبين 1/167)

أما اللسان فيسن أن يستاك فيه طولا (مغني المحتاج 1 /163-164)

(وسننه) أي الوضوء أي ومن سنته (السواك) وهو لغة الدلك وآلته وشرعا استعمال عود أو نحوه كأشنان في الأسنان وما حولها … وسن كونه (عرضا) أي في عرض الأسنان ظاهرا وباطنا في طول الفم … أما اللسان فيسن أن يستاك فيه طولا … ويحصل (بكل خشن) مزيل للقلح طاهر كعود من أراك أو غيره أو خرقة أو أشنان لحصول المقصود بذلك لكن العود أولى من غيره والأراك أولى من غيره من العيدان (مغني المحتاج 1 /163-164)

وأما سنن الوضوء فكثيرة إحداها السواك وهو سنة مطلقا ولا يكره إلا بعد الزوال لصائم وفي غير هذه الحالة مستحب في كل وقت ويتأكد استحبابه في أحوال … وعند الوضوء وإن لم يصل … ويحصل السواك بخرقة وكل خشن مزيل لكن العود أولى والأراك منه أولى … ولا يحصل بأصبع خشنة على أصح الأوجه … ويستحب أن يستاك عرضا (روضة الطالبين 1/167)

(ويمره على) كراسي (أضراسه) وأطراف أسنانه ليجلوها من التغير بصفرة أو غيرها (و) على (سقف حلقه بلطف) ليزيل الخلوف عنه (أسنى المطالب 1/37)

ويستحب أن يمر السواك على سقف فمه بلطف وعلى كراسي أضراسه (مغني المحتاج 1/164)

[4] سكت الحافظ عن هذا الحديث في التلخيص الحبير (1/97) فالحديث حسن عنده (قواعد في علوم الحديث صـ 55)

[5] وفيه محمد بن خالد القرشي قال ابن القطان: لا يعرف قلت: وثقه ابن معين وابن حبان ورواه البغوي والعقيلي وابن عدي وابن منده والطبراني وابن قانع والبيهقي من حديث سعيد بن المسيب عن بهز بلفظ كان النبي صلى الله عليه وسلم يستاك عرضا الحديث وفي إسناده ثبيت بن كثير وهو ضعيف واليمان بن عدي وهو أضعف منه وذكر أبو نعيم في الصحابة ما يدل على أن هذا الحديث عن سعيد بن المسيب عن بهز بن حكيم بن معاوية القشيري وعلى هذا فهو منقطع فهو من رواية الأكابر عن الأصاغر وحكى ابن منده مما يؤيد ذلك أن مخيس بن تميم رواه عن بهز بن حكيم عن أبيه عن جده ورواه البيهقي والعقيلي أيضا من حديث ربيعة بن أكتم وإسناده ضعيف جدا وقد اختلف فيه على يحيى بن سعيد عن سعيد بن المسيب فرواه ثبيت بن كثير عنه فقال بهز ورواه علي بن ربيعة القرشي عنه فقال ربيعة بن أكتم قال ابن عبد البر ربيعة قتل بخيبر فلم يدركه سعيد وقال في التمهيد لا يصحان من جهة الإسناد ورواه أبو نعيم في كتاب السواك من حديث عائشة قالت: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يستاك عرضا ولا يستاك طولا وفي إسناده عبد الله بن حكيم وهو متروك (التلخيص الحبير 1/96)

قال الزبيدي في إتحاف السادة (5/223): وإذا استكتم فاستاكوا عرضا قال ابن القطان وفيه محمد بن خالد القرشي لا يعرف وقد رد عليه الحافظ ابن حجر بان محمد هذا وثقه ابن معين وابن حبان والحديث ورد من طرق عند البغوي والعقيلي وابن منده وابن عدي والطبراني وغيرهم بأسانيد وان كانت مضطربة كما قاله ابن عبد البر لكن اجتماعها أحدث قوة صيرته حسنا

[6] ولا تضع السواك إذا وضعته بالأرض عرضا ولكن انصبه نصبا فإنه يروي عن سعيد بن جببر أنه قال: من وضع سواكه بالأرض عرضا فجن من ذلك فلا يلومن إلا نفسه (عجالة المحتاج إلى توجيه المنهاج 1/98)

[7] وسننه السواك عرضا بكل خشن لا أصبعه في الأصح (مغني المحتاج 1/164)

[8] وقال الترمذي الحكيم: يكره أن يزيد طول السواك على شبر (مغني المحتاج 1/167)

[9] وعود النخل أولى من غير الأراك كما قاله في المجموع وقيل الأولى بعد الأراك قضبان الزيتون … وحرم بدونه كالاستياك بما فيه سم ويكره بعود ريحان يؤذي (مغني المحتاج 1/164)

يحصل السواك بخرقة وكل خشن مزيل لكن العود أولى والأراك منه أولى (روضة الطالبين 1/167)

[10] قال الهيثمي: رواه الطبراني في الأوسط وفيه معلل بن محمد ولم أجد من ذكره

[11] قال الحافظ في التلخيص: أخرجه ابن حبان والطبراني أيضا وصححه الضياء في أحكامه ورواه أحمد موقوفا على ابن مسعود أنه كان يجتني سواكا من أراك الحديث ولم يقل فيه أنه كان يجتنيه للنبي صلى الله عليه وسلم

Semak juga

Miswak – 1

Kelebihan menggunakan miswak 1. Menggunakan miswak menambahkan pahala solat sebanyak tujuh puluh kali ganda. عن …